issa ataya ceo alef group

عيسى عطايا: موازنة الشارقة نقلة نوعية في الخدمات الحكومية المتميزة

اعتبر عيسى عطايا، الرئيس التنفيذي لمجموعة ألِف، عقب اعتماد صاحب السمو حاكم الشارقة، للموازنة العامة للإمارة لعام 2024، والتي تعد الأكبر في تاريخها، أن الموازنة المُعلنة ستفضي إلى نقلة نوعية في الخدمات الحكومية المتميزة المُقدمة للمواطن والمقيم على حدٍ سواء.

أكد عيسى عطايا، الرئيس التنفيذي لمجموعة ألِف، في أعقاب اعتماد صاحب السمو حاكم الشارقة، للموازنة العامة للإمارة لعام 2024، والتي تعد الأكبر في تاريخها، “أن الموازنة المُعلنة ستفضي إلى نقلة نوعية في الخدمات الحكومية المتميزة المُقدمة للمواطن والمقيم على حدٍ سواء، بما يضاهي مُدن العالم المتقدمة”.

وأشاد عيسى باعتماد 40 % من إجمالي الموازنة العامة لقطاع البنية التحتية، حيث احتلت المرتبة الأولى بين قطاعات الموازنة لعام 2024، والبالغة نفقاتها نحو 40.832 مليار درهم، وهو ما يعكس الدور الريادي لقيادة الشارقة وحكومتها الرشيدة في تعزيز الاستقرار العقاري والاستثمار بنموه، وتشجيع الإقبال على هذا القطاع الحيوي، مما يسهم بشكلٍ مباشر في تحقيق الإنجازات، والمضي قدماً في مختلف المجالات الواعدة التي تدفع عجلة التنمية والتطور لإمارة الشارقة.

وقال في إطار استقراء الأرقام الواردة في الموازنة: “تعدّ هذه الموازنة التاريخية، ترجمةً حقيقيةً لما توليه حكومة الشارقة للمواطن، والعمل على تعزيز استقراره الاجتماعي والتعليمي والصحي، وأنها ستدعم كافة الأعمال الاقتصادية والتنموية والسياحية، وكل ما من شأنه سعادة المواطن ورفاهيته، والبلوغ به إلى أعلى معايير الرقي المعيشي”.